Maroc Droit
MarocDroit  -  موقع العلوم القانونية



جمعية حماية المستهلك بالناظور تناقش مستجدات الحماية القانونية


     



إحتضنت قاعة الإجتماعات بغرفة التجارة والصناعة والخدمات بالناظور، مساء اليوم السبت 22 يناير الجاري، لقاءا تحسيسيا لفائدة سكان الإقليم حول موضوع مستجدات الحماية القانونية للمستهلك من خلال قراءة في القانون 31.08 الذي يقضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك، والمنظم من طرف جمعية حماية المستهلك بالناظور، بحضور مندوب وزارة الصناعة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات بالناظور السيد رشيد اومختار والمدير الجهوي للجمارك السيد شفيق صالوح، والمندوب الإقليمي للصناعة التقليدية السيد حسين أستيتو، إضافة على رئيس الجمعية السيد منير المهدي واعضاء المكتب المسير ومجموعة من الأطر والطلبة و الفعاليات الجمعوية المهتمة

وقد إفتتح اللقاء بكلمة ترحيبية لمسير الجلسة الكاتب العام للجمعية المنظمة السيد توفيق الطلحاوي، أكد من خلالها دواعي تنظيم اللقاء التحسيسي الذي يأتي في خضم مرور السنة الأولى على تأسيس الجمعية، وذلك بغية خلق تواصل فعال ونقاش مثمر حول الأهمية التي يكتسيها موضوع المستهلك والبحث عن السبل الكفيلة لحمايته والدفاع عنه في ظل المخاطر التي تحوم من حوله في شتى المنتوجات الإستهلاكية

وإستعرض الكاتب العام للجمعية، في ذات الآن مجموعة من الأنشطة التي قامت بها الجمعية من ضمنها ندوات حول السلامة الغذائية ومواضيع تهم حماية المستهلك، متطرقا إلى العراقيل التي تواجه عمل الجمعية في ظل شح الموارد المالية، مؤكدا أن آفاق الجمعية تتوقف في المدى القريب على هدفين رئيسيين متمثلين في تنظيم تظاهرة علمية كبرى بشراكة مع مندوبية وزارة الصناعة والتجارة بالناظور، بحضور مختلف الفاعلين في القطاع العام والخاص حول موضوع المستهلك بمناسبة اليوم العالمي للمستهلك حيث حدد للموعد تاريخ 15 مارس المقبل من السنة الجارية، والهدف الثاني متمثل في إحداث شباك للمستهلك بالناظور ليكون صلة وصل بين المستهلك على المستوى الإقليمي والجمعية بغية الإقتراب أكثر من هموم المستهلك والإستماع إلى مختلف إقتراحاته وهو الموضوع الذي تباشر فيه حاليا خطوات حثيثة من أجل إخراج المشروع على حيز الوجود

وفي معرض مداخلته أكد المندوب الإقليمي لوزارة الصناعة والتجارة وتكنولوجيا المعلومات بالناظور، الأهمية القصوى التي تكتسيها اللقاءات التحسيسية خدمة للمستهلك، مؤكدا أن الموضوع هو مسؤولية الجميع يتحملها كل من موقعه، ليستعرض بتفصيل مضمون مستجدات الحماية القانونية للمستهلك في قراءة للقانون 31.08

ومن جانبه أكد السيد منير المهدي،رئيس الجمعية المنظمة للقاء والأستاذ بكلية متعددة التخصصات بالناظور، في قرائته للقانون رقم 31.08 الذي يقضي بتحديد تدابير لحماية المستهلك، الذي صودق عليه بقبة البرلمان بمجلسيه، أن هذا الأخير جاء ليضع الأصبع على مكامن الداء والذي يتضمن آليات قانونية بالإمكان إستعمالها لحماية المستهلك، مضيفا أن القانون منح للمجتمع المدني مكانة لتفعيل الحماية في شقيها الشق الحمائي والدفاعي لصالح المستهلك، وعقب ذلك تم فتح باب المناقشة حيث تناولت مجمل المداخلات بإسهاب ضرورة تعبئة الجميع من أجل التصدي للخطورة التي تواجه المستهلك خاصة بالمنطقة التي تعرف توافد السلع المهربة من باب مليلية والمنتوجات الجزائرية عبر بني درار متحدثين عن المنتوجات التي تلج الأسواق الناظورية والمنتهية صلاحيتها إضافة إلى الخطر الذي تشكله سخانات الماء على المواطنين، وخلص اللقاء إلى ضرورة تظافر جهود الجميع من مواطنين ومسؤولين وإعلاميين لخدمة المستهلك هذا الموضوع الذي بات يشغل بال الجميع بإعتبار أن الكل معني به ايضا،

ناظورسيتي
جمعية حماية المستهلك بالناظور تناقش مستجدات الحماية القانونية

الاثنين 24 يناير 2011


تعليق جديد
Twitter