MarocDroit  -  موقع العلوم القانونية
plateforme des décideurs juridiques - Platform of Legal Decision-Makers





الأمانة العامة للحكومة تناقش مؤلف الذكاء الاصطناعي والنظام العالمي الجديد: أسلحة جديدة وحروب جديدة وموازين قوى جديدة في المعرض الدولي للكتاب

     



فتحت الأمانة العامة للحكومة موضوع الذكاء الاصطناعي وطرحت للنقاش سبل تقنينه، وذلك في إطار برنامج الأنشطة التي يحتضنها رواقها ضمن فعاليات الدورة 29 للمعرض الدولي للنشر والكتاب.

وقالت أمينة خياط، المستشارة القانونية للأمانة العامة للحكومة، إن ذلك يأتي « انخراطا منها (الأمانة العامة للحكومة) في النقاشات القانونية الدائرة حول أهمية الذكاء الاصطناعي وسبل تنظيمه بما يحقق الحماية القانونية، وينسجم مع التوصيات الصادرة عن منظمة اليونسكو بشأن أخلاقيات الذكاء الاصطناعي وفق مقاربة تشاركية ».


وأمس الجمعة، استضاف رواق الأمانة العامة للحكومة بالمعرض الدولي للكتاب والنشر بالرباط، الخبيرة الدولية في الذكاء الاصطناعي والعلاقات الدولية، والأستاذة الباحثة فاطمة رومات، لتقديم كتابها الأخير « الذكاء الاصطناعي والنظام العالمي الجديد: أسلحة جديدة وحروب جديدة وموازين قوى جديدة ».

تطرح الكاتبة من خلال هذا الكتاب نظرية جديدة في العلاقات الدولية تسمى « نظرية الذكاء الاصطناعي »، مبنية على دعامة أساسية مفادها أن الذكاء الاصطناعي يعدّ المفتاح الأساسي لفهم العلاقات الدولية راهنيا، وتوقع التغيرات المستقبلية التي تقودنا إلى النقاش الدولي حول تقنين الذكاء الاصطناعي وأخلاقيات الذكاء الاصطناعي، وانخراط المغرب في المجهودات والمساعي الدولية ذات الصلة.

ومن خلال تقديم الكتاب المذكور، تسلط الأمانة العامة للحكومة الضوء على ما طرحته المؤلفة بين دفتيه، من دراسة للتطورات التي عرفها العالم بعد جائحة كرونا ومحاولة تقديم بعض الحلول والاختيارات البديلة، وذلك بدراسة التحديات التي تطرح على مستوى القانون الدولي العام بما في ذلك القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الدولي الاقتصادي والقانون الدولي الإنساني، والتركيز بشكل أكبر على الآليات الدولية والإقليمية لأخلاقيات الذكاء الاصطناعي.

اليوم 24




السبت 11 ماي 2024

تعليق جديد
Twitter