Maroc Droit
MarocDroit  -  موقع العلوم القانونية



مائدة مستديرة تحت شعار مشروع الجهوية الموسعة: فرصة للنساء


     



أكد المشاركون في مائدة مستديرة نظمتها جمعية "جسور" منتدى النساء المغربيات، يوم الجمعة بالرباط 10/6/2011، أن مشروع الجهوية المتقدمة يتيح فرصا كبيرة للنساء يتعين عليهن استغلالها.

وشدد المشاركون في هذا اللقاء الذي نظم بشراكة مع مؤسسة فريدريش إيبيرت على أن هذا المشروع يشكل مناسبة للنساء لتقديم مساهمتهن كمكون للنخبة المحلية وفاعل في مختلف مجالات التنمية المحلية.

وأشار المتدخلون إلى أنه بإمكان النساء، أيضا، الاستفادة من الوقع الإيجابي لمشروع الجهوية المتقدمة في مايتعلق بتحسين شروط عيشهن.

واعتبروا أن نجاح هذا المشروع يتوقف على إشراك الكفاءات البشرية من الجنسين على مستوى الجهات، وكذا اعتماد تدبير محلي يستجيب لمعايير الصرامة والنجاعة والانفتاح موضحين أن المؤهلات التي تتوفر عليها النساء توفر إمكانيات هامة لإنجاز مشروع الجهوية على أسس متينة.

وتشكل هذه المائدة المستديرة التي نظمت تحت شعار "مشروع الجهوية الموسعة: فرصة للنساء"، الخطوة الثانية في إطار مسلسل للتفكير أطلقته جمعية "جسور" منذ أزيد من ستة أشهر.

ويعد هذا المسلسل إطارا للنقاش حول القضايا الكبرى المرتبطة بوضعية النساء والوقوف على المكتسبات التي تم تحقيقها، واقتراح أجندة للتعبئة المستقبلية.

ومن بين المواضيع الأخرى التي تناقشها جمعية "جسور" في إطار سلسلة اللقاءات التي تنظمها: "مدونة الأسرة: تحليلات نقدية وآفاق"، "مقاربة النوع وتحليل نقدي للسياسات العمومية"، و" نظام الحماية الاجتماعية"، و" ووضعية الفتيات، نساء الغد".

وتهدف جمعية "جسور التي أحدثت سنة 1995، إلى النهوض بحقوق النساء على المستوى القانوني والاقتصادي والاجتماعي، وإشراك المرأة في مراكز القرار ، ووضع مشاريع القرب.

مائدة مستديرة تحت شعار مشروع الجهوية الموسعة: فرصة للنساء

و م ع


الاحد 12 يونيو 2011


تعليق جديد
Twitter



Facebook
Twitter
Google+
Instagram
YouTube
Newsletter