MarocDroit  -  موقع العلوم القانونية



صَوتوا ايجَابيا على قَرار الجمعية العامة للامَم المُتحدة، A/77/463/Add.2 من أَجْل ايقَاف تنفِيذ عُقوبة الاعدَام عَالميا المعروض عليها يدورتها 77 الحَالية .


     

نداء مستعجل
للسيد رئيس الحكومة المغربية

صَوتوا ايجَابيا على قَرار الجمعية العامة للامَم المُتحدة، A/77/463/Add.2
من أَجْل ايقَاف تنفِيذ عُقوبة الاعدَام عَالميا المعروض عليها يدورتها 77 الحَالية .



 
الائتلاف المغربي من اجل الغاء عقوبة الإعدام              شبكة المحاميات والمحامين ضد عقوبة الإعدام     
شبكة الصحفيات والصحفيين ضد عقوبة الإعدام         شبكة نساء ورجال التربية والتعليم ضد عقوبة الاعدام
 
 
نداء مستعجل
للسيد رئيس الحكومة المغربية
 
صَوتوا ايجَابيا على قَرار الجمعية العامة للامَم المُتحدة، A/77/463/Add.2
من أَجْل  ايقَاف تنفِيذ عُقوبة الاعدَام عَالميا المعروض عليها يدورتها 77  الحَالية .
 
في  اطار مُتابعة هَيئاتنا  واهْتمَامها بمَوقف حُكومتكم اتجَاه قرار الجمْعية العامة للامَم المتحِدة الخاص بوقفِ تنفيذ عُقوبة الاعدام و المَعروض للتصويتِ منذ أول دورة سنة 2007 ، 
وتبعا للمُناشدات المتكررَة  التي تَوجهت بها هَيئاتنا  لرؤسَاء الحكومات السابقة والتي دَعوناهم فيها الى التصْويت ايجابِيا على القَرار المذكور،
واعتِبارا الى ان الدورة 77  للجمعية العامة ستعرف حَاليا  عرض  القرار المذكور والتصويت عليه في دجنبر الجاري اي بعد ايام ، 
فاننَا من جديد  نتَوجه اليكم بنِداء مستعجل لكي يُصوت المغرب ايجابِيا لفائدة القرار المُتعلق بوقف تنفيذ عقوبة الاعْدام( LE MORATOIRE )، حتى لا يتكرر  موقف الامْتناع عَن التصويت الذي استقر  عليه مَوقف الحكومة المغربية طِوال السنين السابقة الى اليوم.
السيد  رئيس الحكومة،
كنا ننتظر وخلال دورة الاستعراض الدوري الشامل في شهر نونبر الماضي، ان يُعلن المغربُ رسميا عن القَرار السياسِي والحقوقي بالالغاء النهائي لعقوبة الاعدام ، تعْبيرا عن تَطور مَساره المؤسستي و الحقوقي والتشريعي بعدَ الدستور، وبكل الاسف لم يَكن خِطاب حكومتكم أمام مجلس حقوق الانسان مؤخرا إلا المعبر عن الجمود المسْتمر في الرؤية، وعن تِكرار  للمواقف التي أعلنتها الحكومات سابقا في ذات الموضوع ، وهي المواقف المُحافظة المتشبعة بعقوبة الاعدَام، دون اي اعتبار للمنحَى  الدولي والافريقي الذي يتجه بسرعة نحو الغائها، فضلا عن الاندهاش الذي قلصَ من كل أمل بعد  امتناع المغرب خلال اجتماع اللجنة الثالثة للجمعية العامة في شهر نونبر الماضي عن التصويت ايجابيا على القرار ذي الصلة.
السيد رئيس الحكومة،
اننَا نثناديكُم، كهيئات فاعلة في المجتمع المدني،  أن تتخذوا التدابير  الضرورية، من أجل التصْويت ايجابيا على قَرار الجمعِية العامة المُتعلق بايقاف تنفِيذ عقوبة الاعدَام في دورتها الحالية شهر دجنبر حتى تغيروا الموقف السلبي المعبر عنه امام اللجنة الثالثة،و ليتدارك المغْرب ما ضَاع من وقت لكي يتقدمَ نحو الالغاء النهائي لها، و ليصْطف بجانبِ أكثر من ثلثي دول العَالم التي ألغتها، خصوصا وان المغرب لم يَقُم بتنفيذ الاعدام مُنذ ثلاثين سنة،  ومن هنا فان التصويت الايجابي على القرار  الاممي سَيؤكد واقعا سَيصبح بعد التصويت موقفا رسْميا متسِما بحَمُولات سياسية وديبلوماسية وحقوقية قد تُعطي جُرعة قوية لتغيير المنظومة الجنائية المغربية وتَقدمُها في اتجاه الغاء عقوبة الاعلام، وقد يُعزز الحِماية الفعلية والثقافية والتشريعة لحقوق الانسان والحق في الحياة بالمغرب، و بالمنطقة المغاربية، و بافريقيا.
وتقبلوا السيد رئيس الحكومة كل التقدير والاعتبار     .  
الرباط بتاريخ : 14  دجنبر 2022
الموقعون:
  • الائتلاف المغربي من أجل الغاء عقوبة الاعدام- عبد الرحيم الجامعي
  • شبكة المحاميات والمحامين ضد عقوبة الاعدام - عبد الرحمان العلالي
  • شبكة الصحفيين والصحفيات ضد عقوبة الاعدام- مصطفى العراقي
  • شبكة نساء و رجال التربية والتعليم - مليكة غبار

الاربعاء 14 ديسمبر 2022


تعليق جديد
Twitter